في رثاء عمي 

في رثاء عمي 

الا ليت الزمان يعود يوماً

فأخبره بما فعل الزمان

وان كان الزمان بِنَا سيمضي

وهذا الموت يبدي منتهاهُ

ولكن الحياة … حياة روح

تخلده جميلٌ ذكرياته
لقيتك في المنام وفي صباحي

تبسم ثغرك في وجهي مراراً

ولم افهم لماذا ابتداه؟؟؟

وقالت روحه العظمي سلاماً

عليك من السلام 

وفي ختامي

سأبدي فيه من نصحي تمامه

فخلد بين فكرك من خيال

ستلاقني بيوم الدين فخراً

فعفوي دون عفوك يقتدى به

وكن سمحاً اذا جانبت سوءاً

وكن شمساً اذا ظلمت سماؤه

وكن بين الانام وريث عهدٍ

الي الخير يمضي إنتهاؤه

وصهٍ ثم صهٍ ثم صهٍ 

فصمته الهادي سماته

وصابر هذا ما سماك ربي

وجائزة الصبور غداً جنانه

ودعاً ياحياةً ….قد خسرتي

صديقاً صادقاً سهلّ جِنابه

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s