رجالات السبعينيات وما قبلها…وما تحتها.

رجالات السبعينيات وما قبلها…وما تحتها.

عقلك ايها البالغ…. منزلة رفيعة في قلوب جيلنا ، عقلك من ناحيةٍ خُلقية عقل كامل ناضج متساوٍ في صفته الخلقية مع ذلك الطفل ذو العامين !.

بل ربما ان عقله أصحُّ من عقلك بسبب انه لم يمارس بعد تلك العادات السيئة التى مارستها على مدى أربعين عاماً تكثر او تقل، الفرق بينك وبينه تلك الخبرات التى أكسبتك أياها هبةُ الحياة.

وصدقني هناك من هو اصغر منك من يملك خبرة في مجالات لا تعرف حروفها الأبجدية، بل حتى انه من الممكن ان تكون خبرتك- المتفاخر بها- هي خبرة خاطئة تمنعك من تقبل فكرة صحيحة.

أرجو ان تسمع افكار منهم اصغر منك ، ان تتنتقدهم كمعلم فاضل خطوة خطوة ان كانت خاطئة من وجهة نظرك . و صدقني ستضيف الى فكرهم كما انهم سيضيفون الى فكرك.

ودعني اذكرك بقول الله عزوجل على لسان ابراهيم عليه السلام : 

﴿يَا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جَاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ مَا لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِرَاطاً سَوِيّاً﴾ مريم ٤٣.

ومع التحية لك . 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s