شذرية مذرية

شذرية مذرية

…. هلا تحضر لي جوزتي…. لا زوجتي !

فلقد مللت من الحديث عن النساء وفي النساء

صُمّوا أسماعكم عن كلمات شعري مرةً

ولتبصروا …… لغة الشفاه

حتى تروا مالا ترون فلقد مللت حديثكم وجدالكم

لا حق لأمرأة هنالك عندكم

لا فرق بين عربية شذريةٍ مذرية إتباعُها

أو بين بائعة الورود المقدسية ذات الأصول الفارسية

و أصول حوبتها ترجع في بلاد الرافدين

لا فرق بينهما هنالك في عالم الأموات أو في في كتابات أصحاب العقول

فجميعهم لهم ميزانهم

إلا أنا قد تهت بينهما وبين خيالكم

ما عدت أدري ما حقيقتهم هنالك أم هنا

ولقد اشرت بأنني معكم هنا , فلقد حرفتُ عن الطريق المستقيم.

….ولتُوقِفوا خطواتكم هذا مفترق الطريق

إني سأذهب ناحية اليمين

ولتُنزِلوا أسفاركم ولتقرؤوا

قد أُتعبت ظهور الحاملين من فرط الحمولة و من طول الطريق

.

.

أو ربما تعبت عقول الحاملين من فرط الجهل.